مــــــــــــلتقى نــــــــساء الـــــــــــــــــــــعالم



 
الرئيسيةملتقىمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 ترتيب غرفة الجلوس بسرعة..

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Nisreen mehho
عضو بلتيني نشيط
عضو بلتيني نشيط
avatar

الجنس : انثى الابراج : الاسد الأبراج الصينية : النمر
عدد المساهمات : 923
مستوا تقدم العضو : 10764
السٌّمعَة : 0
تاريخ الميلاد : 02/08/1986
تاريخ التسجيل : 30/09/2009
العمر : 31

مُساهمةموضوع: ترتيب غرفة الجلوس بسرعة..   الجمعة مارس 12, 2010 11:31 pm

ترتيب غرفة الجلوس بسرعة..










قراءة تقارير العمل لمناقشتها.. كيف ننجز المهمات العاجلة بسرعة ونضمن نتيجة جيدة؟
من
المؤكد أن كل شخص منا يمكن أن يواجه العديد من المهمات اليومية التي يكون
من الضروري إنجازها بشكل فعّال وذلك لكي تكون النتيجة إيجابية، كما يودها
أن تكون دائماً.
ولكن كيف يمكن أن «نختصر» من الوقت الذي نمضيه في
القيام ببعض المهمات، خاصة حين نجد أنفسنا وقد حاصرنا الوقت وأصبحنا
مضطرين للقيام بالمهمة بأسرع وقت ممكن؟.

يمكن أن نكون قد مررنا
جميعاً بمثل هذا الموقف؛ فتخيل نفسك في مكتبك ضمن أوراق العمل، مضطراً
لقراءة رسائلك الالكترونية وقراءة التقارير المتعلقة بالعمل ومناقشة مديرك
حولها، وكل ذلك عليك القيام به ضمن فترة زمنية قصيرة إلى حد ما.
فكيف يمكن في هذه الحالة أن تستطيع القيام بهذه المهام من دون أن يؤثر الوقت القصير على النتيجة والتي يجب أن تكون فعّالة وإيجابية؟.
ويمكنك
أيضاً أن تتخيل نفسك جالساً في غرفة الجلوس المريحة في منزلك وتتابع
برنامجك المفضل، وفجأة يخبرك أصدقاؤك أنهم قريبون من حيث تسكن، ويودون
زيارتك لشرب فنجان من القهوة.
في هذه الحالة تكتشف «كومة» الفوضى
المتراكمة هنا وهناك، فكيف يمكن وضمن هذا الوقت القصير أن تستطيع ترتيب
الغرفة وتجعلها مرتبة ترحب بالزوار القادمين فجأة؟.
من منا لم يكن مضطراً يوماً للقيام بمهمة ما بأسرع وقت ممكن، من دون أن يكون ذلك على حساب النتيجة التي يجب أن تكون جيدة؟.
قام
الخبراء بتحديد «الطرق المختصرة» في أكثر المواقف التي نكون فيها بحاجة
إلى إنجاز مهماتنا بأسرع وقت ممكن وتقديم النتيجة التي نريد.

قراءة التقارير المتعلقة بالعمل بسرعة
يمكن
لكل شخص منا أن يمر بمثل هذا الموقف، فمن منا لم يجد نفسه مضطراً لمراجعة
الأوراق المتعلقة بالعمل بأسرع وقت ممكن لمناقشتها مع المدير، عندما يدعو
موظفيه لاجتماع عمل مفاجئ؟.
يقول الخبراء، إنه يمكن لأي شخص منا أن
يراجع التقارير المتعلقة بالعمل بفعالية وسرعة واستخلاص أهم المعلومات
منها في حال عرف الطرق المختصرة لذلك.
وفي هذه الحالة يمكنك أن تبدأ
قراءة التقارير ممسكاً قلماً بيدك تعتمد عليه كوسيلة مساعدة «تقود» عينيك
عند القراءة من دون أن تدعها تضيع بين السطور خاصة وأنك تقرأ هذه التقارير
المهمة بسرعة.
كما أنه يمكنك أن لا تركز كثيراً على الفقرات التي تعتمد
فقط على الشكر أي الفقرة التي تتضمن شكر التعاون والتواصل؛ فهذه الفقرات
لا تحتوي على المعلومات المهمة التي تريدها ويمكن قراءتها من دون أن تركز
عليها.
وعادة ما تكون المعلومات المهمة في الرسائل المتعلقة بالعمل
موجودة في الفقرات في منتصف الرسالة، ولكن ذلك لا يعني أن لا تقوم أبداً
بقراءة مقدمة الرسالة أو خاتمتها، إلا أنه لا يكون من الضروري أن تركز
عليها.
وفي حال كنت ستناقش مديرك في المعلومات المهمة والأساسية
الموجودة في التقارير، فإنه يكون من الضروري أن تضع خطوطاً أو إشارات
بالقلم الذي تستعمله عليها ولا تتوقع نفسك أنك قادر على حفظها في هذا
الوقت القصير، وبالتالي لا تتردد في وضع إشارات عليها بالقلم الذي معك.

قراءة رسائلك الالكترونية بسرعة
من
المؤكد أن معظمنا قد بات معتاداً على تصفح بريده الالكتروني كل صباح، وقبل
البدء بالعمل، حيث إن البريد الالكتروني قد أصبح من الوسائل الضرورية
والأساسية في العمل.
ولكن كيف يمكن لنا أن نتصفح بريدنا الالكتروني بشكل سريع من دون أن نضيع الكثير من الوقت، وأن نجيب على رسائل العمل بوقت مختصر؟.
يقول
الخبراء، أنه في حال كنت مضطراً لقراءة بريدك الالكتروني بسرعة وتجيب على
الرسائل بوقت مختصر، فإنه من الضروري أن تقوم بالتخلص من أي رسالة غير
مهمة قبل أن تقرأها.
وفي هذه الحالة، حاول أن تحذف الرسائل الالكترونية المعروف فحواها من العنوان الذي تحمله.
وهنا
يمكنك أن تحذف الرسائل التي تحتوي على معلومات إعلانية كإعلانات الرحلات
أو المطاعم وغيرها من الإعلانات التي تعرف من عنوانها أنها غير ضرورية
بالنسبة إليك، واحذفها حتى قبل أن تضيع وقتك في قراءتها.
وبهذه
الطريقة، فإنك تكون قد تخلصت من جميع الرسائل غير الضرورية من قسم الرسائل
الواردة، وبالتالي يمكنك في حال أردت البحث عن رسالة ما أن تجدها بوقت
أسرع.
وعند ضرورة الإجابة على الرسائل، حاول أن تجيب على الرسائل
المهمة فقط، وتجنب إضاعة الوقت في الإجابة على الرسائل الالكترونية التي
يمكن أن تحتمل التأجيل.
ويقول الخبراء، إنه من الضروري أن تخصص وقتاً محدداً لتصفح بريدك، وحاول أن تتصفحه فقط خلال فترة زمنية محددة تخصصها لنفسك.

ترتيب غرفة الجلوس بسرعة (عند قدوم الضيوف بشكل مفاجئ)
يمكن
أن يمر الكثير منا بمثل هذا الموقف، فكيف يمكننا التخلص من الأشياء
المبعثرة في غرفة الجلوس ضمن فترة زمنية محددة وقبل أن يصل الضيوف الذين
أبلوغك بزيارتهم بشكل مفاجئ؟.
على الرغم من أننا نسعى وبشكل دائم
لتنظيف منزلنا وغرفة الجلوس، إلا أننا أحياناً لا نهتم للأكواب والمجلات
أو الجرائد الملقاة هنا وهناك على أرض الغرفة، ولكن يمكن أن يعتبر هذه
المنظر فوضوياً للضيوف ويمكن أن يعطي عنا صورة سلبية بأننا أشخاص غير
مرتبين.
ويقول الخبراء، إنه يمكن أن تستمتع بوقتك مع الضيوف ضمن غرفة جلوس مرتبة وذلك ضمن دقائق قبل قدومهم.
وإن أول ما يمكن أن تقوم به هو أن تتأكد من «عزل» الضيوف عن باقي غرف المنزل.
أي
أنه من الضروري أن تغلق باب غرفة الجلوس من دون أن تدعهم يرون الفوضى داخل
باقي الغرف؛ فأنت لن تكون قادراً على ترتيب المنزل بأكمله.
وحاول أن تبدأ بإزالة الأشياء التي ستأخذها إلى مكان واحد كالأشياء التي يعتبر مكانها المطبخ كالأكواب والأطباق، على سبيل المثال.
أي
أنه من الضروري أن لا تحمل الأشياء التي تنتمي إلى عدة أماكن في وقت واحد؛
فمن الخطأ أن تحمل في نفس الوقت الملابس الملقاة والتي يعتبر مكانها غرفة
النوم مع الأشياء التي يجب وضعها في المطبخ مثلاً.
في هذه الحالة، ابدأ بالأشياء التي يجب أخذها إلى المطبخ ومن ثم الأشياء التي ستأخذها إلى غرف النوم.
وليس
من الضروري أن تتخلص من المجلات والجرائد، بل يمكن وضعها بشكل مرتب على
جانب الطاولة الصغيرة، فلا تضع وقتك في إزالتها من غرفة الجلوس، واهتم
بالأمور التي يجب أن لا يراها زوّارك.

_________________

توجد في العالم فكرتان : واحدة تنظر بجراة في ظلام الحياة الغامضة وتسعى لحلها       , والثانية تعترف ان هذه أسرار لا تفسر فتعبدها خوفا" منها       

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
ترتيب غرفة الجلوس بسرعة..
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مــــــــــــلتقى نــــــــساء الـــــــــــــــــــــعالم  :: ديكورات وتصاميم من الوحي والخيال-
انتقل الى: