مــــــــــــلتقى نــــــــساء الـــــــــــــــــــــعالم



 
الرئيسيةملتقىمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 يساعدنا على تحسين عملية التواصل مع الآخرين .(النوع الحسي) الني ننتمي اليه يرسم سماتنا الشخصية

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Nisreen mehho
عضو بلتيني نشيط
عضو بلتيني نشيط
avatar

الجنس : انثى الابراج : الاسد الأبراج الصينية : النمر
عدد المساهمات : 923
مستوا تقدم العضو : 11556
السٌّمعَة : 0
تاريخ الميلاد : 02/08/1986
تاريخ التسجيل : 30/09/2009
العمر : 32

مُساهمةموضوع: يساعدنا على تحسين عملية التواصل مع الآخرين .(النوع الحسي) الني ننتمي اليه يرسم سماتنا الشخصية   الأحد أبريل 04, 2010 12:08 pm

يساعدنا على تحسين عملية التواصل مع الآخرين.. «النوع الحسي» الذي ننتمي إليه يرسم سماتنا الشخصية
المصدر : فداء حلاوة
03/04/2010
هل فكرت قبل الآن في أنَّ كلّ شخص منا يمكن أن يتفاعل مع الأمور من حوله وفقاً لـ«حواسه ومشاعره»، وأنَّ المشاعر والحواس يمكن أن تنقسم إلى أربع مجموعات مختلفة؟..
فكيف يمكن أن تتعامل أنت مع المواقف المختلفة من حولك، وأيّ من مجالات الحياة يمكن أن تبرع فيه، بحسب مجموعة «المشاعر والحواس» التي تنتمي إليها؟..
تعتبر الحواس والمشاعر قادرة فعلاً على أن تجعل كل فرد منا يتصرف بطريقته الخاصة تجاه موقف ما واجهه، حتى ولو كان هذا الموقف هو نفسه الذي يمرّ به ملايين الناس؛ إذ أكد الخبراء النفسيون أنَّ طريقة تفاعل كل شخص مع الأمور المختلفة التي تمرّ معه في الحياة تعتمد، وبشكل أساسي، على الحواس، وأوضحوا أنَّ هذه النظرية تبدو واضحة في حفلة ما على سبيل المثال. فالموقف هو نفسه الذي يمرّ فيه مجموعة من الناس، إلا أنَّ كل شخص يتصرف بالطريقة التي تتفق مع حواسه وشعوره.
ويمكننا في هذا الموقف رؤية شخص ما يهوى لفت الانتباه وأن يكون بؤرة اهتمام بقية الناس، فيما يمكننا أيضاً أن نرى شخصاً منعزلاً عن الصخب يتحدَّث مع أصدقائه في مكان بعيد نسبياً عن الضجة.
وكلُّ شخص منا يمتلك ما أسماه الخبراء بـ «نوعية معينة» من المشاعر والحواس، التي تبيّن شخصيته وطريقة تعامله مع مختلف المواقف.
وقام الخبراء النفسيون بتقسيم المشاعر والحواس وشخصية الإنسان بشكل عام إلى أربعة أنواع.
فهناك الأشخاص الذين يفضّلون أن يتواصلوا مع الأشياء من حولهم عن طريق اللمس؛ فتراهم، أثناء الحديث، يلمسون بين الحين والآخر الشخص الذي يتحدّثون معه ليؤكدوا لأنفسهم أنه منتبه إلى حديثهم.
أما المجموعة الثانية من أنواع «الحواس» فتضمُّ الأشخاص الذين لا يتأثرون بسهولة بالأمور التي تحصل من حولهم، حيث يعتقد من حولهم أنهم غير مبالين أحياناً.
ويضمُّ النوع الثالث أشخاصاً يتسمون بالبساطة واللامبالاة.
في حين يضمّ النوع الرابع الأشخاص الذين تزعجهم الضوضاء كثيراً ويميلون إلى تفضيل الرتابة والروتين.
كما أنهم أشخاص منظمون ويكرهون الفوضى ويفضلون تجنب الآخرين.
وتؤثر هذه الاختلافات الحسية بشكل واضح علينا، كما أنها تؤثر أيضاً على الأشخاص المحيطين بنا.
وفي حال استطعنا فهم هذه الحواس داخلنا، فإننا نستطيع أن نحيا الحياة بطريقة أفضل وبأقل قدر من المشاكل مع من حولنا؛ إذ إنَّ معظم مشاكلنا مع الأشخاص المحيطين بنا يكون سببها الأول سوء التواصل معهم.
وفهم النوع الحسي الذي تنتمي إليه لن يساعدك فقط على حلّ الخلافات مع الزملاء في العمل أو الأهل، ولكن يمكن أن يساعدك أيضاً على اختيار الوظيفة الملائمة.

النوع الأول: الأشخاص الذين يتفاعلون بحواسهم
يميل هذا النوع من الأشخاص إلى التفاعل مع الأمور من حولهم من خلال حواسهم؛ إذ إنهم، وبشكل أساسي، يتواصلون مع العالم من حولهم عن طريق حواسهم.
وإجمالاً ما تجد الأشخاص في هذه الفئة يميلون إلى لمس يد الشخص الذي يتحدّثون معه ليؤكدوا لأنفسهم أنه منتبه إلى حديثهم وأنه يتفاعل معهم.
وتفضّل هذه المجموعة النكهات الحادة في الطعام كالبهارات الكثيفة أو المواد الغذائية الحارة، كما يحب أفرادها أن يسيروا حفاة الأقدام داخل المنزل أو على العشب في المزارع؛ فهم بهذه الطريقة يعتمدون على حواسهم في التفاعل مع الطبيعة.
إلى ذلك تكره هذه الفئة الروتين اليومي، وتهوى ارتداء الملابس ذات الألوان الزاهية وتعشق التواصل مع الآخرين.
كما أن بعض أفراد هذه الفئة يهوون ملمس الملابس الحريرية والمخملية.
في أيّ مجال ينجح هذا النوع؟
يقول الخبراء إنَّ الأشخاص الذين يتفاعلون بحواسهم هم أشخاص مبدعون، لذلك فهم ينجحون في الأماكن التي تتطلب الابتكار وخلق الأفكار الجديدة والمبدعة.
كما يعتبر هؤلاء الأشخاص قادرين على العمل على أكثر من مشروع في وقت واحد.

النوع الثاني: الأشخاص الذين يفضّلون تجنّب الأمور
يميل الأشخاص الذين ينتمون إلى هذه الفئة إلى تجنب الحشود الكبيرة أو المجموعات الكبيرة من الناس. ففي حفلات الاستقبال، على سبيل المثال، يمكن أن تجد هؤلاء الأشخاص منزوين يتحدّثون إلى شخص أو شخصين على الأكثر، متجنبين الحديث الذي قد يدور ضمن مجموعة كبيرة.
كما يفضل الشخص الذي ينتمي إلى هذه الفئة أن تكون بيئته مرتبة ونظيفة وغير فوضوية. أما بالنسبة إلى غرفته فهي إجمالاً ما تكون مرتبة، ويفضّل إبقاء الأضواء داخل غرفته دائماً خافتة.
ويهوى هذا النوع من الأشخاص ممارسة النشاطات الترفيهية وحده من دون شريك، كما أنه لا يفضل تجريب أنواع جديدة من الطعام ويفضل منزله المرتب والهادئ على الجلوس في المقاهي العامة المليئة بضجيج الآخرين.
ويقول الخبراء إنَّ الشخص المنتمي إلى هذه الفئة غالباً ما يكره المفاجآت ويفضّل الروتين اليومي.
في أيّ مجال ينجح هذا النوع؟
بما أنَّ هذا النوع يهوى، وبشكل كبير، الروتين في العمل والتنظيم والترتيب، لذلك فإنه ينجح في العمل في مجال المال والمصارف.

النوع الثالث: الأشخاص الحياديون
يأخذ هؤلاء الأشخاص الأمور بسهولة وببساطة، كما لا يمكن إغضابهم بسهولة.
ويضطر من يكلّمهم أحياناً إلى مناداة اسمهم عدة مرات كي يحصل على انتباههم.
هذا وتتميّز غرفة الشخص الذي ينتمي إلى هذه الفئة بأنها فوضوية، إلا أنهم لا يدركون ذلك أبداً ما لم ينبّههم أحد إلى ذلك.
وأحياناً يمكن أن تجد الأشخاص في هذه الفئة قد أصيبوا بجروح أو كدمات بسيطة لا يعرفون سببها.
في أيّ مجال ينجح هذا النوع؟
يمكن أن ينجح هذا النوع من الناس في الأعمال التي تتطلب تقديم العون النفسي إلى الأشخاص؛ كالعمل في المستشفيات، إلى جانب إدارة المراكز الخدمية كالفنادق.

النوع الرابع: الأشخاص الحساسون
يكره الشخص الذي ينتمي إلى هذه الفئة الضجيج والصوت العالي بشكل عام.
وغالباً ما قد تجد هذا النوع من الأشخاص يكره الصوت العالي الصادر من الراديو أو التلفزيون أو حتى أيّ صوت عالٍ، حيث يشعر أفراده بأنّ جهازهم العصبي قد ينهار في حال كان الصوت عالياً. ويمكن أن ينزعج الأشخاص من هذا النوع من الصور التي تظهر وتتغير بسرعة على شاشة التلفزيون أيضاً.
ويميل هؤلاء الأشخاص إلى ارتداء الألوان الهادئة وغير الصاخبة، ويفضلون ارتياد الأماكن الهادئة، كما يحبون أن يشعروا دائماً بأنهم مسيطرون على البيئة من حولهم.
في أيّ مجال ينجح هذا النوع؟
ينجح هذا النوع من الأشخاص في الأعمال التي تتطلب التركيز، لأنهم أشخاص قادرون على تمييز الأخطاء البسيطة التي قد لا يدركها غيرهم.










_________________

توجد في العالم فكرتان : واحدة تنظر بجراة في ظلام الحياة الغامضة وتسعى لحلها       , والثانية تعترف ان هذه أسرار لا تفسر فتعبدها خوفا" منها       

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
bartee
عضو بلتيني نشيط
عضو بلتيني نشيط
avatar

الجنس : ذكر الابراج : الدلو الأبراج الصينية : القط
عدد المساهمات : 137
مستوا تقدم العضو : 6554
السٌّمعَة : 1
تاريخ الميلاد : 08/02/1987
تاريخ التسجيل : 27/03/2010
العمر : 31
العمل/الترفيه : Maintenance of computers
المزاج : Very good

مُساهمةموضوع: مشتت   الإثنين أبريل 05, 2010 12:49 am

كلام معقول ولكن هذه الدراسة غير كافية لتصنيف الاشخاص ضمنه او التقيد بالفئات الاربعة ,فمثلا انا لم اجد نفسي ضمن فئة معينة بل على العكس وجدت نفسي مبعثرا بين جميع الفئات
thanks
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Nisreen mehho
عضو بلتيني نشيط
عضو بلتيني نشيط
avatar

الجنس : انثى الابراج : الاسد الأبراج الصينية : النمر
عدد المساهمات : 923
مستوا تقدم العضو : 11556
السٌّمعَة : 0
تاريخ الميلاد : 02/08/1986
تاريخ التسجيل : 30/09/2009
العمر : 32

مُساهمةموضوع: رد: يساعدنا على تحسين عملية التواصل مع الآخرين .(النوع الحسي) الني ننتمي اليه يرسم سماتنا الشخصية   الإثنين أبريل 05, 2010 12:57 pm

كلامك معقول كمان بس مو ضروري الانسان يكون من نوع واحد فقط ممكن يجمع صفات كل فئة ويتصرف على اساسها بكل موقف يتعرضلو يعني مو مشكلة اذا جمع بين صفات كل الفئات
تحياتي

_________________

توجد في العالم فكرتان : واحدة تنظر بجراة في ظلام الحياة الغامضة وتسعى لحلها       , والثانية تعترف ان هذه أسرار لا تفسر فتعبدها خوفا" منها       

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
يساعدنا على تحسين عملية التواصل مع الآخرين .(النوع الحسي) الني ننتمي اليه يرسم سماتنا الشخصية
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مــــــــــــلتقى نــــــــساء الـــــــــــــــــــــعالم  :: إرشـــــــادات إجتماعية ونفسية-
انتقل الى: