مــــــــــــلتقى نــــــــساء الـــــــــــــــــــــعالم



 
الرئيسيةملتقىمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الـــحـــارس رقـــــم (1) Gianluigi Buffon

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الساحر
مشرف


الجنس : ذكر الابراج : الدلو الأبراج الصينية : الثور
عدد المساهمات : 161
مستوا تقدم العضو : 6892
السٌّمعَة : 0
تاريخ الميلاد : 24/01/1986
تاريخ التسجيل : 02/12/2009
العمر : 32
العمل/الترفيه : طالب
المزاج : ساحر

مُساهمةموضوع: الـــحـــارس رقـــــم (1) Gianluigi Buffon   الجمعة مايو 28, 2010 11:59 pm

معلومات شخصية

الإسم : جانلويجي بوفون

تاريخ الولادة:28-يناير-1978

مكان الولادة :كارارا - ايطاليا

الطول: 190 سنتيمترات
رقم القميص: 1
مركز: حارس مرمى
النادي الحالي: يوفنتوس (ITA)
المباريات الدولية: 100
أهداف دولية: 0
أول مباراة دولية : روسيا - إيطاليا (29-10-1997)
إنتقالات اللاعب
Parma (ITA) : من 1995

قائمة بيانات شخصية

يعتبر "جانلويجي بوفون" احد سلسلة حراس ايطاليا المتميزين ليكمل الارث الذي تركه من سبقوه للدفاع عن الوان "الازوري" امثال "جانبيارو كومبي" و"الدو اوليفييري و"دينو زوف". ولا شك بان المنتخب الايطالي يدرك جيدا بان أي منتخب عظيم في حاجة الى حارس رائع وهو يملك في "بوفون" الحارس المثالي. ويعتبر "بوفون" افضل حراس جيله حيث اختير حارس مرمى العام محليا سبع مرات، وعالميا اربع مرات.

وبفضل طوله الفارع ونحافته كان "بوفون" دائما مرشحا ليكون حارسا عظيما. يستطيع "بوفون" ان يجعل من أي تسديدة بالغة الصعوبة تبدو سهلة للغاية، اكانت من مسافة بعيدة او قريبة. لا يبدو في سجله أي نقطة ضعف وقلة من المهاجمين نجحوا في التفوق عليه بطريقة مستمرة. ربما احدى نقاط القوة لديه انه ينجح في نسيان الاخطاء القليلة التي يرتكبها والتركيز على المباراة التالية.

قد لا تكون الصدفة وحدها هي التي قادت جيانلويجي بوفون أحسن حارس مرمى خلال السنوات الخمس الأخيرة، للوقوف بين خشبات مرمى كرة القدم. فبعدما بدأ حياته الرياضة صبيا يافعا وهو في العاشرة من عمره في نادي بارما باختياره مركز لاعب خط وسط، ورغم بروز مهارة كبيرة لديه في تسجيل الأهداف خلال سنتين أمضاهما، لكن الظروف أرجعته للدفاع عن شباك بعدما أصيب الحارس الأساسي في الفريق، وكان المدرب قد استنفذ تبديلاته، فما كان من "جي جي"، كما يحلو لمحبيه أن ينادوه، أن تبرع بالمهمة الصعبة، فصدم المدرب بما قدمه من مستوى واستبسال في الذود عن الشباك، فأقنعه بفكرة البقاء في هذا المركز، لأنه سيصبح نجما.

وقد صحت توقعات مدرب فريق الناشئين، لأن "جي جي"، أصبح في العام 1995وهو في السابعة عشرة من عمره الحارس الرقم واحد في بارما، وبات يوم ذاك من اصغر الحراس في التاريخ الذين لعبوا في "الكالتشيو".



إلى السيدة العجوز

"اعترف بأن المال لا يهمني ولم يكن وراء انتقالي، ولكن من جهة أخرى لا أنكر أن هذا المبلغ صدمني وحمّلني مسؤولية كبيرة". ومع يوفنتوس بدأت مسيرة الألقاب، إذ أحرز لقب الدوري أربع مرات في مواسم (2001-2002) و(2002-2003) و(2003-2004) و(2004-2005)، لكن ومع فضيحة اشتراكه في فضيحة التلاعب في نتائج الكالتشيو حرم "اليوفي" من اللقبين الأخيرين.

وخاض "جي جي" مع فريق "السيدة العجوز" 300 مباراة، أي أقل بـ16 مباراة من مبارياته مع بارما، وهذا رقم سيتحطم هذه السنة، إذا لم يتعرض لإصابة كالتي تعرض لها مطلع البطولة السابقة.

مسيرة حافلة في الازوري

ويعترف بوفون بأنه يعطي كل تركيزه للمنتخب الايطالي الذي لعب معه حتى اليوم 67 مباراة، أولاها في تصفيات مونديال فرنسا 1998، وتحديدا في موسكو ضد المنتخب الروسي.

"لا يمكنني أن أنسى هذا اليوم" يقول جيانلويجي. ويضيف: "أصيب الحارس الأساسي جيانلوكا باليوكا، واستدعوني، وأنا بالكاد أبلغ تسعة عشرة عاما، لخوض مباراة في التصفيات المؤهلة للمونديال، كان الثلج يتساقط، ومعروف عني أني لا ارتدي لباسا شتويا. كنت اعدّ الثواني لتنتهي المباراة، حتى أنني أعتبر صفارة النهاية يوم ذاك من أجمل اللحظات في حياتي".

ثم ضمّ بوفون إلى التشكيلة المشاركة في المونديال الفرنسي، لكنه لم يخض أي مباراة. ومع ذلك استطاع إثبات نجوميته في تصفيات كأس الأمم الأوروبية 2000، وكان الحارس الأساسي في المباريات إلا أن إصابة في يده فاجأته قبل أسبوع من انطلاق البطولة وحرمته المشاركة.

إلا أن بوفون عاد وثبّت نفسه حارسا أولا في المنتخب، فشارك في المونديال الآسيوي عام 2002 في اليابان وكوريا الجنوبية وكان الخروج أمام الدولة المضيفة الأخيرة، في الدور الثاني. حيث كان يتحمل خروج منتخب بلاده من كأس العالم. ولكن ذلك لم يؤثر فيه حيث عوض خسارة بلاده بكأس العالم 2002 بكأس العالم 2006 حيث لم يدخل في مرماه إلا هدف بالخطأ عن طريق الدفاع وظل مرامها خاليا من الأهداف إلى المبارة النهائية بركلة جزاء للمنتخب الفرنسي التي أحرزها النجم زيدان وصد بوفون أخطر هجمات المبارة وانتهت المباراة بركلات الترجيح بفوز إيطاليا وحصل بوفون على أفضل حارس بالعالم.



أوروبا الحلم المنتظر

ومع أنه ذاق الفوز ببطولة أوروبا للناشئين عام 1996، إلا إن بطولة الكبار لا تزال تهرب منه، وهذا هو التحدي الأكبر له في العام 2008في الكأس التي ستستضيفها النمسا وسويسرا، وفيها سيحاول مجددا نزع صفة "الغشاش" التي صارت تلازمه، بعدما حامت حوله الشبهات، بأن يكون شريكا في فضيحة كرة القدم في إيطاليا.



فرخ البط عوام

والعارف بعائلة بوفون، لا يفاجأ بتفوق جيانلويجي. فعائلة بوفون هي عائلة رياضية بامتياز، وكل أفرادها مثلوا إيطاليا في المحافل الرياضية الكبرى. والده بطل في رفع الأثقال، ووالدته بطلة في رمي القرص. شقيقتاه لاعبتان في المنتخب الايطالي للكرة الطائرة، وخاله لاعب كرة سلة، أما عم والده لونزو بوفون فكان حارس مرمى المنتخب الايطالي ونادي ميلان في الستينات، ويبدو انه ورث عنه الكفاءة في حماية الشباك.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الـــحـــارس رقـــــم (1) Gianluigi Buffon
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مــــــــــــلتقى نــــــــساء الـــــــــــــــــــــعالم  :: استراحة الاعضاء :: أخبار الرياضة-
انتقل الى: